اللبنانيون في تركيا: معيشتهم واقامتهم واستثماراتهم

كل ما تريد أن تعرف عن اللبنانيين في تركيا من حيث المعيشة والإقامة والاستثمارات، بالإضافة إلى التعريف بأعداد اللبنانيين المقيمين في تركيا ومناطق تواجدهم.

اللبنانيون في تركيا: معيشتهم واقامتهم واستثماراتهم
6,845
2022-03-22 تاريخ آخر تحديث 2022-07-18

اللبنانيون في تركيا: معيشتهم واقامتهم واستثماراتهم

هل الحياة في تركيا للبنانيين جاذبة ومميزة؟

يميل الشعب اللبناني إلى الرفاهية والراحة والجمال، ويُصنف بأنه شعب يعشق الأناقة والطبيعة الساحرة وجودة الحياة الراقية والهانئة، وهذا ما تتصف به تركيا، حيث يجد اللبنانيون في تركيا ضالتهم.

وتتصف العلاقات التركية اللبنانية بالعلاقات المتينة والقوية، حيث يرتبط البلدين بأكثر من 30 اتفاقية تعاون، أهما اتفاقية منطقة التجارة الحرة وإلغاء الرسوم الجمركية على صادرات الطرفين، إضافة إلى إلغاء تأشيرة الدخول لمواطني البلدين خلال السفر والتنقل بين تركيا ولبنان.

وتشترك تركيا مع لبنان بحدود بحرية قريبة، وترتبط بخط نقل بحري ممتد بين مرفأ مدينة مرسين التركي ومرفأ مدينة طرابلس اللبناني، حيث يستخدم في نقل البضائع التجارية ونقل الركاب.

ويهتم الأتراك بالعلاقات الأخوية الجيدة مع لبنان، حيث يولي المسؤولون الأتراك اهتماماً ملحوظاً في الوقوف إلى جانب الشعب اللبناني والمساهمة في التخفيف من حدة أزماته الداخلية، ويظهر ذلك من خلال الدور الكبير لتركيا في افتتاح المستشفى التركي المتخصص في الحروق والحوادث في مدينة صيدا بعد حرب 2006 على لبنان.

إضافة إلى مساهمة تركيا في المشاريع التنموية في لبنان عبر مؤسسة "تيكا" التركية، التي تنفذ مشاريع بقيمة 50 مليون دولار، ومعظم هذه المشاريع تهتم بقطاعات الخدمات والبنى التحتية.

كما تعتمد لبنان على الكهرباء التركية التي تقوم بتوليدها محطات توليد كهربائية لسفن تركية عائمة على السواحل اللبنانية، ضمن اتفاقيات مشتركة بين البلدين في تصدير الطاقة الكهربائية للبنان.

ومما سبق يظهر حجم التوافق والانسجام بين الأتراك واللبنانيين، مما يعزز من فرضية أن تركيا مناسبة للحياة والعيش والاستقرار بالنسبة للبنانيين، حيث يؤكد ذلك حجم وأعداد اللبنانيين المقيمين في تركيا، إضافة إلى حجم الجالية العربية المقيمة في تركيا.

اللبنانيين في تركيا

كم عدد اللبنانيين المقيمين في تركيا في 2022؟

تتنوع الجالية اللبنانية المقيمة في تركيا ما بين فئات عدة، أهمها فئة الطلاب والشباب الباحثين عن فرص عمل، ورجال الأعمال والعائلات والسياح.

ولا يوجد إحصائية رسمية بشأن أعداد اللبنانيين المقيمين في تركيا، إلا أنه تشير بعد الاحصائيات اللبنانية أن من كل 120 ألف لبناني سنوياً يسافرون إلى تركيا، 4 آلاف منهم لا يعودون إلى البلاد مع التأكيد أن هنالك منهم من يستخدم تركيا كبلد ترانزيت للسفر نحو وجهة أخرى.

السياح اللبنانيين في تركيا

تنشط الرحلات السياحية بين تركيا ولبنان، جواً وبحراً، وتُعد تركيا وجهة سياحية رئيسية للبنانيين، حيث التقارب الثقافي والمناظر الطبيعية والسياحة التاريخية.

ونظراً لإعفاء اللبنانيين من تأشيرة الدخول المسبقة عند سفرهم إلى تركيا، يُفضل اللبنانيون قضاء إجازاتهم وعُطلهم في بلاد الأناضول، حيث يصل عدد الرحلات البحرية بين البلدين إلى 3 رحلات أسبوعياً في موسم الصيف.

كما يصل عدد الرحلات اليومية من مطار بيروت إلى إسطنبول إلى 3 رحلات يومياً على الخطوط الجوية التركية فقط، في حين هنالك خطوط طيران أخرى مثل الشرق الأوسط وبيغاسوس تسير كذلك رحل بشكل يومي.

ويُفضل اللبنانيون عدة مدن تركية سياحية، أهمها مدينة إسطنبول ومدينة طرابزون وكبادوكيا، وأنطاليا وبودروم، ولا بد الإشارة بأن الكثير من المطاعم والمقاهي اللبنانية تتواجد في تركيا، كمشاريع قام بها لبنانيون مقيمون في البلاد، وبالتالي يستفيد منها السياح اللبنانيين وغيرهم من السياح الأجانب والمحليين.

عدد اللبنانيين في تركيا

الطلبة اللبنانيين في تركيا

يقدر عدد الطلاب اللبنانيين الذين يدرسون في مختلف الجامعات التركية بالآلاف، وقد تخرج منهم الكثير، إضافة إلى حصول العديد منهم على منح حكومية تركية بعد تفوقهم.

ويتجه اللبنانيون لتدريس أبنائهم في الجامعات التركية، حيث أنها تكون أقل تكاليف من الجامعات في لبنان، وبالتالي يكون الطالب قد حظي بتجربة الدراسة في جامعات أجنبية خارج بلاده بمعايير جودة تعليم مرتفعة.

كما يُشكل الطلاب اللبنانيين الفئة الأكثر تفاعلاً للجالية اللبنانية المقيمة في تركيا مع الشعب التركي، حيث تتكون هذه الفئة من تجمعات تُمثل الطلبة اللبنانيين وتربطهم بمؤسسات المجتمع المدني التركي، وتقوم بكثير من الفعاليات للتبادل الثقافي والحضاري بين البلدين. تعرف أكثر فى مقالنا عن العيش فى تركيا للطلاب وأفضل مكان للدراسة فيها.

 تجنيس اللبنانيين في تركيا

هل يمكن تجنيس اللبنانيين في تركيا ؟ كيف؟

يسري قانون التجنيس في تركيا على المواطن اللبناني كما هو مصرح بشكل عام في قانون التجنيس التركي للأجانب، مثل الجنسية جراء الاستثمار بقيمة 500 ألف دولار، أو شراء عقار بقيمة 250 ألف دولار، أو الزواج من مواطن تركي أو الحصول على إقامة عمل لمدة 5 سنوات داخل تركيا.

لكن البعض من الشعب اللبناني تعود أصوله للقبائل التركمانية العثمانية، وعليه فإن الحكومة التركية تسمح لمن يثبت أصوله من اللبنانيين بكونه تركماني بالحصول على الجنسية التركية.

ويكون ذلك باستخراج عدة أوراق ووثائق، ويقوم على إثبات هذا الملف محامي تركي مختص، وأن يكون صاحب العلاقة شاهد حضورياً أمام القضاء التركي عند تقديم الإثباتات.

مناطق تواجد اللبنانيين في تركيا

يعيش معظم اللبنانيين المقيمين في تركيا من فئة العائلات والمستثمرين في مدينة إسطنبول، وينتشر الطلاب اللبنانيين في مختلف الولايات التركية، إضافة إلى فئة السياح الذين يقيمون في مدن سياحية عدة، مثل مدينة أنطاليا وازمير.

يتساءل الكثير من الناس عن المجئ إلى تركيا والعيش فيها، تعرف على تكاليف ومميزات العيش فى تركيا 2022

الإقامة في تركيا للبنانيين: شروطها وسهولة الحصول عليها

يُقيم اللبنانيون في تركيا بموجب الدخول بدون تأشيرة لمدة قانونية تصل إلى 90 يوماً بعد ختم الدخول، ويستطيع المواطن اللبناني تجديد الإقامة القانونية في تركيا حسب الهدف من الإقامة دون أي مشاكل أو استثناءات تُذكر.

وبخصوص تجديد إقامته، يجب عليه مراجعة دائرة الهجرة التركية قبل انتهاء مدة إقامته القانونية بشهر على أقل تقدير، وبالتالي يقوم حسب نوع الإقامة بتقديم الأوراق اللازمة لاعتمادها ومن ثم الحصول على إذن الإقامة.

اقرأ المزيد: الإقامة في تركيا للبنانيين 2022: أنواعها وشروطها

استثمارات اللبنانيين في تركيا

وصل حجم التبادل التجاري بين لبنان وتركيا خلال عام 2021 إلى قرابة الـ 2 مليار دولار، ويرتبط رجال الأعمال اللبنانيون بتركيا من خلال المشاريع المقامة في البلاد، خاصة في القطاع السياحي، حيث تنتشر المطاعم والمقاهي اللبنانية المقامة في إسطنبول والولايات التركية الأخرى.

كما يستثمر اللبنانيون في قطاع العقارات التركي، وذلك للاستفادة من قانون منح الجنسية التركية للمستثمرين الأجانب في هذا القطاع أو للحصول على عائدات استثمارية مرتفعة.

الجنسية التركية الجنسية التركية

شراء اللبنانيين للعقارات في تركيا

أبدى اللبنانيون في الآونة الأخيرة رغبة كبيرة في الإقبال على شراء العقارات في تركيا، وتُظهر الإحصائيات الخاصة لمبيعات عقارات الأجانب في تركيا عدد لا بأس به من اللبنانيين المشترين لعقارات في تركيا.

وبموجب القانون التركي يحق لأصحاب الجنسية اللبنانية تملك عقارات في تركيا، كما يُمكن للمواطنين اللبنانيين المشترين لعقارات في تركيا بقيمة 250 ألف دولار الاستفادة من قانون منح الجنسية التركية.

ويتركز شراء اللبنانيين للعقارات في تركيا على ولاية إسطنبول، إضافة لولاية أنطاليا الساحلية، وتختلف أهداف اللبنانيين الشرائية جراء شرائهم عقارات في تركيا، فمنهم من يكون هدفه استثماري ومنهم من يكون هدف للاستقرار وآخر للحصول على الجنسية التركية.

وقامت امتلاك العقارية خلال مسيرتها الطويلة في سوق العقارات التركية بتقديم خدماتها لكثير من العملاء اللبنانيين، ولا تزال امتلاك تحظى بالاحترام والمصداقية في التعامل مع عملائها اللبنانيين السابقين والحاليين.

 

تحرير: امتلاك العقارية©

هل أعجبك موضوعنا؟ يمكنك مشاركته مع أصدقائك!

اخترنا لك
هل تُقارن جودة الحياة في تركيا بأوروبا؟

دليل شامل عن جودة الحياة في تركيا يتضمن ذلك مؤشرات جودة الأمان والرعاية الصحية وتكلفة المعيشة وما إلى ذلك. اقرأ مقالنا ل...

2022-11-11
240
أرخص مدينة للعيش في تركيا

هل تبحث عن أرخص مدينة للعيش في تركيا؟ اقرأ مقال امتلاك العقارية وتعرف على أرخص مدن تركيا للمعيشة وأهم ما يميزها.

2022-10-11
1,734
التونسيون في تركيا: إقامتهم ومعيشتهم واستثماراتهم

كل ما تريد أن تعرف عن التونسيين في تركيا من حيث أعدادهم ومعيشتهم وإقامتهم. اقرأ أيضاً عن الاقامة في تركيا للتونسيين وأهم...

2022-03-22
7,411

سياسة الخصوصية

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها