تعرف على الاقتصاد التركي - معلومات مهمة

معلومات هامة حول الاقتصاد التركي: تعرف على مزايا الاقتصاد التركي بقطاعيه العام والخاص..

تعرف على الاقتصاد التركي - معلومات مهمة
23,036
2016-08-16 تاريخ آخر تحديث 2021-10-12

تعرف على الاقتصاد التركي - معلومات مهمة

يتميز الاقتصاد التركي باحتضان القواعد التنافسية العامة، وتبوّأ القطاع الخاص فيه مركزاً قيادياً، واقتصر دور القطاع العام على الأعمال التنظيمية، وتطبيق سياسة التجارة الخارجية الحرة، وحرية تداول الأموال والخدمات بين الأفراد والمؤسسات بدون أيّ عقبات، حيث يمكن وصفه بأنّه اقتصاد السوق الحر.

الإصلاحات الإقتصادية في تركيا في السنوات الأخيرة

  • إجراء إصلاحات مهمة في العديد من القطاعات المهمة، مثل قطاع الأسواق المالية والقطاع الزراعي وقطاع الحماية الاجتماعية وقطاع الطاقة والمواصلات. وبفضل هذه الإصلاحات تم تقوية البنية التحتية للمؤسسات الاقتصادية.
  • اتخاذ إجراءات لتقوية اقتصاد تركيا، وجعله قادراً على الصمود أمام التموجات الاقتصادية التي تشهدها الأسواق العالمية، وذلك عن طريق تأسيس مؤسسات شبه مستقلة في القطاع.
  • رفع الكثير من العقبات البيروقراطية، وتم تخفيض بعضها إلى أدنى حد.
  • تنظيم الأسواق المالية بشكل يتناسب مع مفهوم العصر الجديد.
  • تسريع عمليات الخصخصة، وتنظيم المالية العامة.

ترتيب وقوة الاقتصاد التركي

  • تركيا عضو فعال في مجموعة الدول العشرين G20 التي تمثل أقوى اقتصاديات العالم.
  • يحتل الاقتصاد التركي المرتبة الثامنة عشر من بين الدول الأكبر اقتصاداً في العالم.
  • يحتل الاقتصاد التركي المرتبة السابعة من بين الدول الأكبر اقتصاداً في أوروبا.

هل تأثر إقتصاد تركيا بالأزمة المالية العالمية 2008؟

في الفترة التي شهدت فيها العديد من اقتصاديات العالم من الضيق والركود، بفعل الأزمة الاقتصادية العالمية سنة 2008، شهد الاقتصاد التركي أيضا ركوداً وتراجعاً عام 2009، إلا أنّه عاد من جديد ليسجل نمواً يصل إلى 9.2% عام 2010 و8.5% عام 2011، وكان متوسط نمو الناتج المحلي الإجمالي خلال الفترة الواقعة بين سنوات 2002 – 2014 بنسبة 4.9%، أما متوسط نمو الناتج المحلي الإجمالي في الفترة الواقعة بين 2010 – 2014 كان بنسبة 5.4%، وفي هذا النطاق ارتفع نصيب الفرد من الناتج الإجمالي المحلي في عام 2014 إلى 10 آلاف و404 دولار، بعد أن كان في عام 2002 لا يتجاوز 3 آلاف و492 دولار.

إقرأ أيضاً مقالنا عن الاستثمار الزراعي في تركيا: ما هي مميزاته وشروطه؟

مشروع أوتو شهير باللغة العربية مشروع أوتو شهير باللغة العربية

لمحة عن بعض عناصر الإقتصاد التركي

أولاً: التجارة الخارجية في تركيا

تتبع تركيا سياسة اقتصادية مركزة على تنمية التجارة الخارجية، وذلك منذ بداية ثمانينيات القرن الماضي، ومن خلال الإصلاحات الاقتصادية التي أجريت تمّ:

  • رفع القيود المفروضة على الاستيراد.
  • تقليل سياسة الحماية.
  • إعطاء المجال لحرية المعاملات في العملات الصعبة.
  • كما شهد حجم التجارة وبنيتها الخارجية تحولاً كبيراً في الفترة الأخيرة، نتيجة الإصلاحات الاقتصادية المطبقة.
 

لقد وصل حجم التجارة الخارجية التركية في عام 2015 إلى 351 مليار دولار، وكان حجم الصادرات قد بلغ حوالي 144 مليار دولار، وحجم الواردات حوالي 207 مليار دولار، وتهدف تركيا إلى إيصال حجم الصادرات في عام 2023، والذي يصادف مناسبة مرور 100 عام على تأسيس الجمهورية التركية، إلى 500 مليار دولار.

تعرف كذلك على العقارات التجارية في تركيا وهل ينصح بالاستثمار بها؟

ثانياً: الاستثمارات الأجنبية في تركيا

إنّ تركيا بأدائها الاقتصادي الناجح وسكانها الشباب، وتوفيرها الأيدي العاملة الماهرة والبيئة الاقتصادية الإصلاحية الحرة، وبنيتها التحتية المتطورة وموقعها الجغرافي المناسب، وضرائبها المنخفضة وسياساتها التحفيزية، وأسواقها الداخلية الواسعة والاتحاد الجمركي مع الاتحاد الأوروبي، تقدم للمستثمرين الأجانب فرص استثمارية كبيرة ومنقطعة النظير.

الفرص الاستثمارية في تركيا - كيف ساهمت الحكومة التركية في ذلك؟
  • ترتيب وتعديل القوانين التي تمنح للمستثمرين الأجانب الحقوق والواجبات نفسها الممنوحة للمستثمرين الأتراك.
  • اتخاذ الإجراءات اللازمة لتحسين النظام الضريبي، وإتباع سياسات وبرامج خصخصة ناجحة.
  • توفرت البيئة الآمنة للمستثمرين الأجانب كتلك المتوفرة للمستثمرين الأتراك.
  • تأسيس بنية تحتية قانونية مناسبة للاستثمارات الأجنبية في البلاد.
  • رفع القيود والعوائق البيروقراطية التي تبطّئ عملية الاستثمار في تركيا.
 

كل ذلك جعل تركيا تتحول إلى إحدى أهم المراكز الاستثمارية والأكثر جذباً للمستثمرين في العالم، واعتباراً من نهاية العام 2015 يعمل في تركيا أكثر من 46 ألف شركة ذات رأس مال أجنبي، إضافة إلى 916 شركة أجنبية لديها مكاتب تمثيلية في تركيا، وبلغ مجموع الاستثمارات الأجنبية المباشرة في تركيا خلال الأشهر العشرة الأولى من العام 2015 أكثر من 165 مليار دولار.

إنّ الخاصية التي تجعل من تركيا منفردة ومنقطعة النظير في التجارة والاستثمارات الأجنبية المباشرة، هي موقعها الذي يجعل منها بوابة مفتوحة على أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا وآسيا الوسطى، حيث يمكن الوصول من مدينة إسطنبول إلى أكثر من 50 دولة خلال أربعة ساعات عن طريق الطيران، كما يمكن الاتصال بحوالي ربع الأسواق العالمية ضمن الفترة ذاتها.

ثالثاً: الخصخصة في تركيا

إنّ الغاية الأساسية التي تكمن وراء عمليات الخصخصة، هي حصر دور الدولة في القطاع الصحي والتربية الأساسية والحماية الاجتماعية والدفاع الوطني واستثمارات البنية التحتية الواسعة، وهذه الأهداف تتناسب مع هدف تركيا في تأسيس اقتصاد السوق الحر الذي يعتمد بالدرجة الأساسية على القطاع الخاص.

وتعد تركيا ضمن الدول المحتلة للمراتب الأولى بين دول منظمة التعاون الاقتصادي الأوروبي في مجال إتمام سياسة الخصخصة، والحصول على إيرادات عالية من خلالها، حيث كان مجموع ما تم الحصول عليه من إيرادات الخصخصة في الفترة الواقعة بين عامي 1986 – 2003 حوالي 8 مليار دولار، ارتفع هذا المبلغ في الفترة الواقعة بين 2004 – 2015 إلى 58 مليار دولار، ليبلغ مجموع ما تمّ الحصول عليه من إيرادات الخصخصة 66 مليار دولار.

رابعاً: قطاع المقاولات في تركيا

تمكن قطاع المقاولات التركية خلال الفترة الواقعة بين عامي 1972 – 2015، من إنجاز ما يقارب من 8693 مشروع إنشائي في حوالي 107 دولة وبقيمة 322.6 مليار دولار، وكانت إيرادات قطاع المقاولات في عام 2015 حوالي 19.6 مليار دولار. إنّ من أهم المؤشرات التي تُظهر مدى نجاح قطاع المقاولات في عقارات تركيا على الصعيد العالمي، هو دخول 42 شركة مقاولات تركية ضمن قائمة أفضل 250 شركة مقاولات في العالم سنة 2015، وكان عدد الشركات التركية في نفس القائمة لعام 2004 لا يتجاوز 11 شركة مقاولات.

خامساً: قطاع السياحة في تركيا

إنّ تركيا بغناها التاريخي والجغرافي ليست مركزاً للسياحة الساحلية فحسب، وإنما هي من المراكز المهمة للسياحة الصحية والثقافية والدينية والرياضية والمؤتمراتية، فهي تمتلك بنية تحتية قوية ورصينة لهذه الأنواع من السياحة، فهي تقع ضمن الدول السياحية العشر الأولى في العالم، وبلغ عدد السياح الأجانب الذين زاروا تركيا في عام 2015 أكثر من 36 مليون سائح، وبلغت واردات السياحة حوالي 31 مليار دولار في العام نفسه.

للمزيد إقرأ أيضاً عن: العقارات السياحية في تركيا وما هي مميزاتها؟

سادساً: السياسة المالية والنقدية في تركيا

السياسة المالية المتبعة في تركيا تلعب دوراً مهماً في تحقيق توازن الاقتصاد الكلي والسيطرة على التضخم الحاصل خلال السنوات العشر الأخيرة، إنّ التضخم الذي شغل الحكومات التركية خلال العقود الثلاثة الأخيرة من القرن الماضي، تم تخفيضها إلى رقم مكون من خانة واحدة مع بداية عام 2000، كما كان مؤشر أسعار المستهلك قد تحقق بنسبة 8.17% في العام 2014، و8.81 في العام 2015.

تواصل احتياطيات تركيا الدولية من النقد في الازدياد المستمر خلال السنوات العشر الأخيرة، فقد بلغ احتياطي النقد التركي لدى البنك المركزي في شهر كانون الثاني/ يناير 2016 حوالي 111 مليار دولار.

شقق للبيع بالتقسيط شقق للبيع بالتقسيط

أسئلة شائعة عن الاقتصاد التركي

تتربع تركيا بفضل اقتصادها المتين، في المرتبة التاسعة عشر كأكبر اقتصاد في العالم.

حسب هيئة الإحصاء التركية فإن اقتصاد البلاد حقق نموا بنسبة 6.7% رغم تأثيرات جائحة كورونا، مشيرة إلى أن تقديرات الناتج المحلي الإجمالي وفق أسعار عام 2020، ارتفعت في الربع الثالث من عام 2020 بنسبة 22.6% مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2019، محققة تريليونا و419 مليارا و483 مليون ليرة تركية (حوالي 181 مليارا و593 مليون دولار).

حسب هيئة الإحصاء التركية، فإن المعطيات تؤكد أن حصة الفرد الواحد من إجمالي الناتج المحلي خلال عام 2020، بلغت 60 ألفا و537 ليرة تركية (ما يعادل 8 آلاف و599 دولارا).

الليرة التركية، وهي تتكون من القروش والليرات، حيث تأتي القروش على شكل عملات معدنية (5 ،10 ، 25، 50)، والليرات على شكل (1 ليرة معدنية، 5 ليرات ورقية، 10 ليرات ورقية، 20 ليرة ورقية، 50 ليرة ورقية، 100 ليرة ورقية، 200 ليرة ورقية).

الاقتصاد التركي يعتمد على الصادرات بشكل كبير جداً، لاسيما فيما يتعلق بزيادة النمو الاقتصادي، أو ارتفاع معدلات التوظيف، والاقتصاد التركي مؤهل لكي يكون اقتصاداً تصديرياً.

وكذلك يعتمد الاقتصاد التركي في نموه على الناتج المحلي الإجمالي، والقوة الشرائية الداخلية، وكثرة اليد العاملة وضخامة فئة الشباب القادرة على العمل.

وكذلك على مزيج من تخفيضات أسعار الفائدة والإنفاق المالي والائتمان الذي تقوده الحكومة التركية.

وشهد الاقتصاد التركي عام 2020 نمواً بأكثر من 6%، مقارنة بالفترة نفسها من عام 2020، بحسب ما أوردت وكالة الأناضول.

كما أن قطاع السفر والسياحة يساهمان بشكل كبير في اقتصاد تركيا، حيث توقع مجلس إدارة الوكالة التركية لترويج وتطوير السياحة، أن تبلغ عائدات تركيا من القطاع السياحي 15 مليار دولار، عام 2020.

وفقاً لهيئة الإحصاء التركية، فإن الاقتصاد التركي حقق نموا قدره 5.9% خلال الربع الأخير من 2020، و1.8% نموا سنويا رغم جائحة كورونا.

لقد دلت كثير من المؤشرات الإيجابية على محافظة الاقتصاد التركي عام 2020 على توازنه، وخاصة أن البنك الدولي، توقع أن يحقق الاقتصاد التركي، نموا بنسبة 4.5% في 2021، و5% في 2022، وذلك في أحدث تقرير له صدر بتاريخ 5 يناير/كانون الثاني 2021.

ولأول مرة جاءت توقعات البنك المركزي التركي ومنظمات رجال الأعمال التركية التي نشرت مؤخراً، متقاربة إلى حد كبير مع التوقعات الدولية السابقة، حيث توقعت نمو الناتج المحلي الإجمالي لعام 2021 بمعدل 3.8%، وحوالي 4.3% في عام 2022.

ومع تسجيل أولى إصابات كورونا في مارس/ آذار 2020، ونتيجة لتأثيرات الوباء، انكمش اقتصاد تركيا بنسبة 10.3 بالمئة خلال الربع الثاني من العام الماضي، قبل أن يعود إلى طبيعته في النصف الثاني من العام نفسه، حيث بلغت نسبة النمو 6.3 بالمئة في الربع الثالث، و5.9 بالمئة خلال الربع الأخير.

وعليه فإن تركيا حققت نموا اقتصاديا خلال عام 2020، رغم تحديات جائحة كورونا، لتحل بذلك في المركز الثاني بعد الصين، في قائمة الدول الأكثر نموا ضمن بلدان مجموعة العشرين التي تضم كبرى اقتصادات العالم.

حسب تقرير لوكالة بلومبيرغ، فإن اقتصاد تركيا يبلغ حجمه 740 مليار دولار أميركي.

 

معلومات ومواضيع أخرى مهمة، تعرف عليها:

 

تحرير: امتلاك العقارية©

اخترنا لك
تقرير مفصل عن العلاقات التركية الليبية

معلومات مفصلة عن العلاقات التركية الليبية وتاريخها، بالإضافة إلى توضيح مسألة التبادل التجاري بين تركيا وليبيا، وأهم الاس...

2021-10-04
754
العلاقات التركية الكويتية والتبادل التجاري والاستثمار بينهما

دراسة مميزة عن العلاقات التركية الكويتية في الجانب السياسي والاقتصادي. تعرف أيضاً على التبادل التجاري بين تركيا والكويت...

2021-07-29
3,012
العلاقات التركية القطرية والتبادل التجاري والاستثمار بينهما

دراسة مميزة عن العلاقات التركية القطرية في الجانب السياسي والاقتصادي، ومعلومات عن استثمارات قطر في تركيا وصادرات تركيا ل...

2021-07-29
3,061

سياسة الخصوصية

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها