دليل مفصل حول تملك واستثمار الإماراتيين في عقارات تركيا

كل ما تريد أن تعرفه عن قانون تملك الإماراتيين في تركيا، وشراء الإماراتيين للعقار في تركيا، واستثمارهم فيه؛ دليل مفصل يقدمه لك خبراء العقار في امتلاك العقارية.

دليل مفصل حول تملك واستثمار الإماراتيين في عقارات تركيا
1,429
2022-01-20 تاريخ آخر تحديث 2022-01-21

دليل مفصل حول تملك واستثمار الإماراتيين في عقارات تركيا

مع إصدار حكومة تركيا قرارها بتعديل قانون الملكية فيما يتعلق بتملك الأجانب في تركيا في عام 2012، وإلغاء شرط "المعاملة بالمثل"، بهدف جذب المزيد من استثمارات الأجانب، وهو ما عُدَّ تغيُّراً جذريّاً في القانون التركي، إذ سُمح على إثر هذا القانون لمواطني 183 دولة شراء عقارات في تركيا، وسُمح لمواطني الدول العربية تملك العقارات بعد حظرها عليهم بمبدأ "المعاملة بالمثل"، ومعه بدأ إقبال العرب على اقتناء العقارات في تركيا، وكان لمواطني دول الخليج -بما فيهم الإماراتيون- الصدارة في الاستثمار العقاري في تركيا.

هذا، ويشهد معدل مبيعات العقار في تركيا لمواطني دول الخليج العربي ازدياداً كبيراً عاماً بعد عام، فقد كانت حصة مواطني الخليج العربي في مبيعات الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2019، والتي بلغت 2.5 مليون متر مربع، ما يعادل 868 ألف متر مربع، بيعت لـ 4 آلاف و467 مواطناً خليجياً، وبلغت نسبة مشتريات العرب من نسبة المبيعات العامة نحو 35%.

بينما كان مواطنو دول الخليج العربي قد اشتروا في عام 2018 ما يعادل 308 آلاف متر مربع، وكان عدد المشترين ألفان و196 شخصاً، وهو ما يدل على تضاعف إقبال الخليجيين على اقتناء العقارات والمنازل في تركيا في تلك الفترة التي سبقت جائحة كورونا، إذ يُنتظر أن يعود الاستثمار الخليجي بما فيه استثمارات وشراء الإماراتيين للعقار في تركيا مع بدء انحسار الجائحة.

قانون تملك الإماراتيين وشرائهم للعقار في تركيا

مع إصدار الحكومة التركية قرارها بتعديل قانون الملكية فيما يتعلق بتملك الأجانب في تركيا في عام 2012، وإلغاء شرط "المعاملة بالمثل"، والذي كان أهم ما فيه هو رفع شروط المعاملة بالمثل الذي كان يخضع له المستثمرين الأجانب، وليصبح بذلك الأفراد التابعون للدول الأجنبية قادرين على شراء عقار في تركيا، وإن كان لا يسمح للأتراك بتملك العقار في تلك الدول التي ينتمي إليها أولئك الأفراد، وذلك بهدف جذب المزيد من استثمارات الأجانب، وهو ما عُدَّ تغيُّراً جذريّاً في القانون التركي، كما سبق وذكرنا، وليبدأ بعد ذلك إقبال العرب على اقتناء العقارات في تركيا، حيث كان لمواطني دول الخليج العربي ومن بينهم الإماراتيون حضور واضح في الاستثمار العقاري في تركيا.

ما هي عدد العقارات المسموح للإماراتي بشرائها في تركيا؟

بالنسبة لقانون تملك الإماراتيين في تركيا وعدد العقارات المسموح للمواطنين الإماراتيين بشرائها في تركيا، فإنه وبحسب القانون التركي يجب ألا يتجاوز مجموع ما يتملكه الأفراد الأجانب بما فيهم الإماراتيون 10% من مساحة المنطقة (البلدة) المراد الشراء فيها، وألا يتجاوز مجموع مساحة ما يستطيع أن يتملكه الفرد الإماراتي الواحد في جميع مدن تركيا على 30 هكتار أي 300 دونم، وأعطي حق رفع هذه المساحة إلى 60 هكتار لمجلس الوزراء التركي.

وبحسب قانون التملك في تركيا فإن تملك الأجانب في المناطق التي يمكن تصنيفها على أنها مناطق عسكرية مرتبط بموافقة من رئاسة أركان الجيش والقيادات التي تمثلها، وكذلك الحال مع الأراضي التي يمكن تصنيفها على أنها مناطق أمنية خاصة، حيث رُبطت بموافقة الولاية (المحافظة) التركية التي يوجد فيها العقار المراد شراؤه.

ما هي المناطق التي يركز عليها الإماراتيون عند شرائهم للعقار في تركيا؟

تأتي ولاية إسطنبول في مقدمة المناطق التي يركز عليها الإماراتيون عند شرائهم للعقارات في تركيا وخاصة في المناطق المركزية من إسطنبول، مثل: تشاملجا التي يوجد فيها مشروع عقاري إماراتي حصل على جائزة أفضل بناء معماري متعدد الاستخدام في أوروبا، ويضم أبنية سكنية إلى جانب فندق ومركز تسوق على مساحة 150 ألف متر مربع.

وكذلك تبرز منطقة بيوك جكمجة في إسطنبول الأوروبية باستقطابها للمستثمرين الإماراتيين بالشقق السكنية الفخمة، والفلل ذات الإطلالات الجميلة على بحيرة بيوك جكمجة.

وتشير التقارير إلى وجود زيادة في حجم الاستثمارات الإماراتية في قطاع العقارات والتوسع في بناء الفنادق، والمنتجعات، والفلل في العديد من المناطق السياحية في تركيا، مثل: منطقة البحر الأبيض المتوسط خصوصاً في أنطاليا (عاصمة السياحة في تركيا)، والتي أُدرجت في خطط بعض كبار المستثمرين الإماراتيين للاستثمار في عقاراتها الواعدة بالربح، وكذلك منطقة البحر الأسود وبخاصةٍ مدينة طرابزون الخضراء، بالإضافة إلى بورصة، ويالوا، وصبنجه؛ حيث تنشط الشركات الإماراتية في بناء الشقق، والمجمعات السكنية الفخمة، والمشاريع الضخمة.

ما هي أشهر الشركات الإماراتية التي تعمل في قطاع العقارات في تركيا؟

بلغ إجمالي تدفقات الاستثمار الإماراتي إلى تركيا نحو 18.4 مليار درهم وذلك في نهاية عام 2020، حيث تستثمر الشركات الإماراتية في العديد من القطاعات الحيوية في الأسواق التركية من بينها سوق العقار.

وتبرز من بين الشركات الإماراتية العملاقة في مجال الاستثمار العقاري في تركيا شركة إعمار الشهيرة -شبه الحكومية والمشيدة لبرج خليفة أعلى مبنى في العالم-، والتي زاد حجم استثماراتها في القطاع العقاري التركي في الآونة الأخيرة ومن المشاريع التي شاركت فيها الشركة تشييد مدينة ترفيهية في مدينة أنطاليا (العاصمة السياحية لتركيا) على مساحة تصل إلى 639 ألف متر مربع، وتضم المدينة حديقة ملاهي وحديقة للحياة البرية، وحديقة ألعاب مائية، وفندقاً من فئة 5 نجوم، وفندقاً مصمماً خصيصاً للأطفال، وكانت قيمة المشروع قد بلغت 1 مليار دولار!

وكذلك من بين الشركات الإماراتية في قطاع العقارات في تركيا شركة داماك العقارية التي هي شركة عقارية إماراتية تأسست عام 2002 وتعتبر من أكبر الشركات العقارية في الشرق الأوسط والعالم العربي، ويقع مقرها في دبي، حيث قامت الشركة بتوسيع انتشارها في الشرق الأوسط والوطن العربي وتركيا وذلك بإنشائها للعديد من المشاريع الكبرى.

وكانت مجموعة أبراج "كابيتال" الإماراتية للاستثمار المباشر قد أعلنت في عام2016 عن استثمارها بنحو 900 ميلون دولار في السوق التركية.

تملك الإماراتيين في تركيا

أهم الاستثمارات الإماراتية في قطاع العقارات في تركيا

وفي السنوات الماضية زاد حجم الاستثمارات الإماراتية في قطاع العقارات والتوسع في بناء الفندق والمنتجعات والفلل في العديد من المناطق السياحية في تركيا، حيث إن الإماراتيين يملكون كثيراً من العقارات، والأسواق التجارية، والمنتجعات في مدن سياحية مهمة بتركيا، مثل: أنطاليا، وطرابزون، وبورصة، ويالوا، وصبنجة وإسطنبول.

ومن أهم الاستثمارات الإماراتية في قطاع العقارات في تركيا نجد مشروع Emaar Squere أو" ساحة إعمار" أو مساكن إعمار والذي هو عبارة عن مجمع سكني ضمن مشروع ضخم يضم فندقاً بخمس نجوم، ومركزاً للتسوق، ويقدم شققاً سكنية بإطلالات شاهقة على مدينة إسطنبول، تتمتع بأفضل معايير الجمال والفخامة والعصرية، بعمارتها الأنيقة وتشطيباتها عالية الجودة.

وكذلك مشروع وادي البحيرة بمبانيه الفخمة وإطلالاته الجميلة والذي توجد بجانبه أرض مخصصة لإنشاء مركز تسوق على نمط مركز تسوق Woodbury في نيويورك.

ويبلغ حجم الاستثمار في مشروع وادي البحيرة 115 مليون دولار، ومن ميزات مركز التسوق هذا عن غيره من مراكز التسوق بأنه يضم عدة أبنيةٍ، كل بناءٍ منها مخصص لماركة -أي: علامة تجارية بعينها-، كما ومن المقرر أن يكون هنالك استثمار إماراتي أيضاً في أنطاليا لبناء مركز تسوق آخر على نفس الغرار ليكون الأول من نوعه في أنطاليا (عروس البحر الأبيض المتوسط).

شراء الإماراتيين للعقار في تركيا

خدمات امتلاك العقارية للإماراتيين الراغبين بالتملك والاستثمار في تركيا

شركة امتلاك العقارية تقدم خدماتها لعملائها الكرام من المستثمرين الإماراتيين، حيث إنها شركة تركية واسعة النطاق، متخصصة بالاستشارات العقارية والوساطة، ولها فروعها الكثيرة المنتشرة في إسطنبول، وبورصة، وإزميت، وطرابزون، وسكاريا، وأنطاليا، وأنقرة، ولديها تعامل في مدن أخرى داخل تركيا؛ كما لها وكلاء في عدة مدن عربية، واتفاقيات عديدة مع معظم شركات الإنشاء التركية الكبرى، إذ تركّز الشركة اهتمامها على المستثمرين العقاريين الأجانب الراغبين بالتملك في تركيا.

وقد حققت "امتلاك" نجاحات متتالية في أسواق العقار في تركيا خلال مسيرتها الطويلة، واكتسبت خبرة عملية واسعة، وسُمعَةٍ حسنة محلياً وإقليمياً، فحازت على ثقة المستثمرين الأجانب وشركات الإنشاء التركية؛ وإذ هي كما قدمنا فإنها مستعدة لتقديم ما يحتاجه المستثمرون الإماراتيون الراغبون بالاستثمار في السوق العقاري التركي الواعد.

 

تحرير: امتلاك العقارية©

هل أعجبك موضوعنا؟ يمكنك مشاركته مع أصدقائك!

اخترنا لك
7 خطوات للاستثمار العقاري في تركيا 2022

دليل شامل ومفصل حول خطوات الاستثمار العقاري في تركيا مقدم من امتلاك العقارية "مستشار العقار الأول في تركيا". اقرأ وتعرف...

2022-03-02
1,154
دليل مفصل حول شراء عقار في إسطنبول 2022

كل ما تريد أن تعرف عن شراء عقار في إسطنبول في 2022 من حيث أنواع العقارات التي يمكن للأجنبي تملكها وكيفية الشراء وأفضل ال...

2022-03-01
1,434
عوائد الاستثمار العقاري في تركيا مقارنةً بالاستثمارات الأخرى

أرقام حقيقية تمثل عوائد الاستثمار العقاري في تركيا يعرضها لكم مستشار العقار الأول في تركيا شركة امتلاك العقارية مع المقا...

2022-02-18
1,677

سياسة الخصوصية

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها